البعث والجلاء …. انتصار وطن

أقامت مديرية الثقافة بادلب بالتعاون مع مكتب الثقافة والإعداد والإعلام الفرعي محاضرة بعنوان

“البعث والجلاء حكاية انتصار وطن”

وذلك يوم الثلاثاء المصادف 17/4/2018 للرفاق الدكتور .خالد المطرود والدكتور أحمد الحاج علي والأستاذ خالد العبود

بحضور الرفيق عمر الكشتور أمين فرع الحزب والرفيقة ميادة جبور رئيسة المكتب ومديرة ثقافة ادلب وعدد من الرفاق من أهالي ادلب

 

 

 

حيث تمحورت الندوة عن قيمة الجلاء في البعث التي ولدت على البعد القومي ومواجهة جميع أشكال الهيمنة ودور البعث في مواجهة المشاريع الصهيوأميركية وآخرها ماأسموه ربيع عربي واستخدموا فيه أدواتهم الوهابية والعصابة التي تطلق على نفسها الأخوان المسلمون وواجب توعية الجماهير عن أهمية الفصل بين الجغرافيا والسكان ووضوح هذه المعادلة من خلال أهمية جماهير ادلب الشرفاء وهم السواد الأعظم من السكان في مقابل خروج غالبية جغرافيا المحافظة عن سلطة الدولة.

وقد شكر الرفيق أمين الفرع الرفاق المحاضرين على تلبيتهم الدعوة وماقدموه من إضاءات مؤكداً أن شرفاء ادلب لن ولم يسمحوا للعنة الجغرافيا أن تنال من جذورهم الوطنية المتجذرة بالأرض كزيتون ادلب ومتيقنين أن دماء الشهداء التي سالت على كل شبر من تراب سورية ستزهر انتصاراً يرفع راية نصرهم الأمين المؤتمن قائد مسيرة البعث الرفيق الدكتور بشار الأسد بهمة أساطير جيشنا البطل الذي يؤيده الله بمعجزاته.

مقالات ذات صله